N@7Oola-3sl.ahlamontada.net

منتدى للشابات و الشباب
 
الرئيسيةMiSs.CuTeمكتبة الصورالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لم يمنعنا أحد من أداء فروض الصلاة في وقتها داخل الاكاديمية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
N@7Oola
Admin
avatar

انثى
عدد الرسائل : 259
العمر : 28
الموقع : http://asoor-princess.ahlamontada.neT
المزاج : اسبريسو
تاريخ التسجيل : 08/09/2008

مُساهمةموضوع: لم يمنعنا أحد من أداء فروض الصلاة في وقتها داخل الاكاديمية   الخميس يونيو 18, 2009 9:20 pm

التقى والدته بعد حرمانه منها لأربعة أشهر كاملة

إبراهيم دشتي في أول تصريح خاص لـ«الراي»: لم يمنعنا أحد من أداء فروض الصلاة في أوقاتها داخل الأكاديمية

| كتب علاء محمود |


يعتبر الكثيرون من محبي المتسابق الكويتي في برنامج (ستار أكاديمي 6) ان مجرد وصول ابراهيم دشتي لنهائيات البرايم الاخير، فهو وحده يشكل فوزا لابن الكويت الذي أبدى حسا رياضيا عاليا بعد فوز السعودي عبدالعزيز عبدالرحمن والذي فعلا بحسب امكاناته على تلفزيون الواقع «قناة ستار اكاديمي - نغم» اثبت جدارة فنية وحسا عاليا بمختلف الفنون الادائية والغنائية، دشتي الذي رصدته كاميرا ال بي سي طوال اربعة اشهر وعلى مدى اربعة وعشرين ساعة أثبت خلقه العالي وتعاونه وحنانة الاسري ومحبته لجميع الطلبة وروحا اجتماعية عالية، وهو ما جعله يفوز كقائد للطلبة أكثر من مرة.

أسفرت النتائج النهائية عن فوز عبد العزيز من السعودية (50.3 في المئة) بسمة من المغرب (26.12 في المئة)، ابراهيم من الكويت (19.55 في المئة) وميشال قزي(4.03 في المئة)

ويرى أحد المراقبين الذي اسمى نفسه أبو عبدالله: ان حصول ابراهيم على المرتبة الثالثة ليس بالامر الهين، فهو يملك روحا محاربة في الاستمرار في اجواء شبه عسكرية في الاكاديمية، فالمغربية بسمة أرى انها من أقوى وأجمل الاصوات فحصدت اللقب ثانيا، وقد ادهشتنا بعذوبة صوتها واحساسها الجميل، وأرى انه يكفيها ان الشعب العربي بملايينه اثبت ان المغرب لديها طاقة شبابية جديدة جميلة وحساسة وعذبة الصوت وهي بسمة طالبة كلية الطب.
واضاف المراقب الذي رفض ذكر اسمه: الامر لا يرتبط بقوة الموهبة وحدها اذ ان عوامل اخرى تتدخل في نجاح المواهب الشبابية في برنامج «ستار اكاديمي» بكل سنواته... وخذ مثلا على ذلك حين فاز محمد عطية المصري الذي كان خفيف الظل الا ان صوته لم يكن جميلا ويصلح في التمثيل أكثر من الغناء وطلع عطية الاول.. مع انه قدم فيلمين سينمائيين لم يحصدا نجاحا بل فشلا فشلا ذريعا... والان اين هو محمد عطية...؟

واكمل المراقب حديثه القيم: اذا... الامر يعتمد على التصويت فانتبه الى «جنسية» المتسابق وعدد السكان الذي قد يصل للملايين مقابل شعب الكويت حين صوّت لبشار الشطي، مع وجود الوفرة الاقتصادية التى تتيح التصويت بسهولة وتسهيلات شركات الاتصالات، خسر بشار اللقب وفاز عطية بسبب فارق الاصوات بين الخليج ومصر التى لها ثمانون مليون نسمة.

وقال أبوعبدالله عن «ستار أكاديمي 6» الذي انتهى الجمعة الماضي: ومع ان السلطان عزوز فعلا يستحق اللقب الا ان شحن شباب المملكة عبر الـ sms ودعوة بعضهم للتصويت له رفع نسبته وكنا نرى الامر عبر الشريط على قناة «نغم»... وأؤكد ان عزيز يستحق الفوز الا ان المغربية بسمة اقوى منه فنيا، ووضع المغرب الاقتصادي كما نعرف ليس كوضع الخليج وتحديدا المملكة العربية السعودية.

الاختلاف والخصوصية

وختم المراقب رأيه بالقول: بسمة شاركت نجوى الغناء ومع ان خامة صوتها لا تقارن بصوت نجوى الجبلي الا انها ادت اغنيات نجوى بطريقتها وأوصلت لنا احساسها وقد همست نجوى في أذن بسمة بكلمات يبدو أنها منحتها حافزاً لتؤدي براحة أكبر.

تصريحات خاصة

الكثيرون من أصدقاء ابراهيم الذين هاتفتهم «الراي» قالوا: ابراهيم لم يخسر، فيكفي انه وصل الى نهائيات البرنامج، وهو أمر شديد الصعوبة بعد اربعة اشهر من السباق الاسبوعي، الامر غير مرتبط بالاول والثاني والثالث والرابع، عزوز يستحق الفوز وكذلك بسمة وميشيل ودشتي وحصدوا جماهيرية غير مسبوقة لوصولهم للنهائي وحققوا الشهرة والانتشار بسبب وصولهم لنهائيات «النومينيه».

والد ابراهيم «اسماعيل دشتي» تحدث لـ«الراي» قائلا:

مع الأسف أنا مقهور من انعدام التعاون والتسهيلات من جميع شركات الاتصالات والمؤسسات التي لم تدعم ولد الكويت،، فهل من المعقول ان أسافر الى البحرين الشقيقة حتى أصوت لابراهيم، لأنهم قاموا بتخفيض سعر الرسالة من أجل ابراهيم لـ «35» فلساً فقط، وهنا في الكويت لا حياة لمن تنادي!!!
وأضاف اسماعيل دشتي: مملكة البحرين كانت داعمة لابراهيم منذ أول نومينيه، وهي بلد شقيق، فما بال بلده لم تدعمه في الوقت الذي احتاجها به. وأنا بدوري أحملهم سبب خسارة ولدي ابراهيم.

واستطرد الوالد: وأحب أنا أقول لابراهيم شيئاً واحداً وهو أنك نجم أصلاً مهما حصل، وقد رفعت الرأس يا ولدي، ولن أقف في طريقك الذي ستختاره لنفسك، فأنت من ستختار ان أردت الاستمرار في طريق الفن أم لا.

ابراهيم الذي كان واقفا عند والده اثناء تصريحه لـ«الراي» قبّل رأس والده وضحك بسعادة.

عمه عبدالصمد دشتي قال لـ«الراي»: اللقب مو كل شيء، الحين ابراهيم لازم يبدأ نجاحه على ارض الواقع، وهو شرفنا بدماثة خلقه وحبه للجميع، وحتى بسعادته لفوز السعودي السلطان عزوز، الذي يمثل الخليج ولا فرق بيننا وكلنا واحد.

آراء الاصدقاء

نجم ستار أكاديمي عبدالعزيز الأسود قال لـ«الراي»: ان وصول ابراهيم الى المرحلة النهائية هو بحد ذاته نجاح وفوز باللقب، وأنا لا أستطيع القول إنه ظلم فهو وصل الى النهائي واختير من بين الآلاف لدخول الأكاديمية وبرأيي هذا هو الفوز واللقب الحقيقي. وأنصحه بأن يبدأ العمل الجدي وألا يعتمد فقط على شهرته التي حصل عليها من برنامج «ستار أكاديمي6» حتى لا تزول وتنطفئ.

وكذلك نجم «ستار أكاديمي» أحمد حسين قال لـ«الراي»: لا أعرف ماذا أقول، فأنا سعيد وحزين عليه لأنه لم يحقق اللقب وكان يستحقه، وشعب الكويت لم يقصروا معه وهو بعيونهم النجم الحقيقي، وأعتقد بأنه لم يتعرض للظلم أبداً في النتيجة، ففي النهاية حصل على نصيبه والجمهور من يقرر صاحب اللقب، ابراهيم بأخلاقه العالية وشخصيته المحترمة شرف الكويت وشعبها ومثلها أفضل تمثيل وجعلته نجماً بعيون أهلها. واستطرد نجم الشباب احمد حسين: ونصحيتي له الأن بأن يستمر بالعمل على نفسه أكثر من السابق، فأيام المدرسين قد ولّت وأيام الجد بدأت.

الممثل محمد الشعيبي الذي حضر حفل «البرايم» في بيروت قال: أريد ان أقول لابراهيم «لقد كفيت ووفيت يا ابن الكويت»، واللقب ليس بالمهم، والاستمرارية والنجاح هما اللقب الحقيقي. وأنا أعتقد بأن موضوع التصويت كله مجرد لعبة، اذ أني وقبل دخولي لحلقة «البرايم» في الاستديو كنت على علم بالنتيجة من أحد العاملين بالأكاديمية نفسها.

دعم اجتماعي

قالت مها العجمي التي خصصت مقهى «سفن بار» للقاء الشباب لمتابعة ابراهيم في البرايمات الاسبوعية وحفلات النومنييه مساء كل جمعة: أنا لست حزينة لعدم احراز ابراهيم للقب ستار اكاديمي في برنامج «ستار أكاديمي 6» لأنه بنظر كل الكويتيين «ستار» وهذا التجمع الذي حصل في مقهانا لأجله يثبت شعبيته وحب الناس له، وأقول لابراهيم منها للأعلى ولا تيأس لعدم حصولك على اللقب فأنت ربحته فعلا. ونحن أعيننا عليك للفترة المقبلة فهو المحك الاصلي

واستطردت في القول: ومني أنا شخصياً ودعماً له، سأقيم له حفلاً ضخماً هنا في المقهى، واقوم بترتيب ذلك للاعلان عن يوم وجوده معنا ليلتقي محبيه بالنجم الشاب، وسأدعو جميع الصحف ووسائل الاعلام ليشهدوا ولادة نجم كويتي حاز على

محبة أهل بلده.

أما أحمد الزبيد فقال: أود شكر الصحافة الكويتية التي ساندت ابراهيم في مسيرته خلال الأربعة أشهر، وان شاء الله استطعنا ان ندعمه ولو بالقليل، وأتمنى الاستمرار في تأكيد موهبته واتنبئ له بمستقبل باهر، فهو فنان صاحب احساس راق وصوت عذب، وفعلاً هو «الستار».

تصريح النجم لـ «الراي»

الامر الوحيد الذي كان يشغل بال ابراهيم طوال فترة أربعة أشهر هو حرمانه من السيدة والدته التي لها تحفظات دينية أدت الى رفضها السفر اليه في بيروت اثناء فترة وجودة في مبنى الاكاديمية، الان ابراهيم لايفارق الغالية التى كانت تنتظره بفارغ الصبر، فجلس معها ومع شقيقته الوحيدة ومع بقية اخواته من الشباب الاربعة ومع عمه وابن عمه فاضل الذي قاد الحملة الاعلامية في آواخر ايام وجود ابراهيم في الاكاديمية.
ابراهيم في تصريح خاص لـ«الراي» «قال: انه لم يخسر على الاطلاق فوجوده بالاكاديمية هو انجاز كبير بالنسبة له، فهو تعلم الكثير جدا في اطار منهجي وفي التدريب على جميع أنواع الفنون الغنائية والادائية المعبرة
واضاف دشتي: أنا لم أظلم في الأكاديمية، ولكني أسمع كل من حولي يرددون بأني ظلمت بالنتيجة، وعن نفسي أعتقد عكس ذلك.

وعن توقعاته المسبقة قبل اعلان النتيجة قال دشتي: لم اتوقعها وكنت أحلم بالحصول على اللقب هذا الموسم، ولم يحصل نصيب ليس الامر مشكلة كبيرة، أبارك لصديقي السلطان عزوز فهو يستحق اللقب، واعتقد اني فزت طالما وصلت للبرايم النهائي، هذا بحد ذاته فوز كبير، الاهم ان احقق أحلامي في الاستمرار في الغناء والتمثيل وتقديم البرامج التلفزيونية، الآن بدأ وقت الجد في مرحلته الأصعب بعد ان تأسست أكاديميا واختصرت ليّ سنوات طويلة أيام تدريباتي في الاكاديمية، التي وضعتني على خط السير الصحيح، فلولا الاكاديمية لاحتجت الى زمن طويل جدا حتى اقدم موهبتي للناس وليعرفونني، والسكة من دون الاكاديمية ستكون طويلة جدا ومعذبة لأي موهبة حقيقية، فشكرا لأساتذتي بالاكاديمية، شكرا فعلا من القلب.

أما عن مشاريعه التي يتمنى العمل عليها في المستقبل القريب

اجاب دشتي: سأكون برفقة صديقي ورفيق دربي مذيع تلفزيون «الراي» أحمد الموسوي، وسنعمل معا لطرح أول لأغنية «سنغل» وأول ألبوم لي قريباً، كما سأقوم بتطبيق كل ما تعلمته داخل الأكاديمية وأبلوره على أرض الواقع.
وعن استكماله لمشواره الفني بالشكل الذي يريده قال نجم ستار اكاديمي 6 ابراهيم دشتي: طبعاً سأكمله في الغناء، ومع الوقت سأدخل عالم التقديم التلفزيوني فأنا ميال لتقديم البرامج المنوعة والمسابقاتية، وأعتقد ان هذا اميل لشخصيتي المرحة.

كواليس

وعن أجمل ما يتذكره من كواليس الاكاديمية قال دشتي: أول الشيء التعامل كان جداً رائع،لا فرق بيننا جميعا باختلاف بلداننا وأدياننا وتوجهاتنا، ولم يكن أحد يمنعنا من الصلاة كما أشيع، فكنا نؤدي فروض الصلاة في أوقاتها دون أي مانع من احد، وأريد ان أقول إن كل ما يقال من كلام سيئ عن الأكاديمية هو غير صحيح على الاطلاق، لأنني عشت مع الادارة وتحت توجيهاتهم لمدة اربعة أشهر ولم ألحظ أي ممارسات خاطئة وعنصرية ضد أي أحد، ليس هناك الا تطبيق قوانين العدالة على الجميع دون استثناء.

وعن كلمة يوجهها عبر «الراي» لمعجبينه، ختم دشتي تصريحه لـ«الراي» بالقول:

أريد ان أقول لهم «بيضتوها يا شعب بو ناصر» ولا أريد ان أراكم حزينن اطلاقاً لأن هذا سيحزنني، ولقبي حصلت عليه بمجرد رؤيتكم».
واراد ابراهيم اسداء الشكر الجزيل لطيران الخطوط الوطنية التي أهلت سفر عائلته وأصدقائه مجانا من والى بيروت لحضور البرايم الاخير، والعودة للبلاد... كما تكفلت «الخطوط الوطنية» بنقله وأمتعتة الى الكويت وأعدت مطار سعد العبدالله بما يتناسب لوجود جمهور كبير من الجمهور الكويتي، و«الخطوط الوطنية» مشكورة على دعمها للمواهب الكويتية الشابة وفعلا شغلهم «حده... كلاس».








جريدة الراي 16-6-2009

_________________
تمنيت أرحل لعالم [ عليه الفاتحه تقرا ] و رفض موتي يواجهني ..\\ بوجه القادم المخفي }-! فهل شفتو جسد ميت رفض يستقبله قبره ..؟! أنا هذي معاناتي و أظن اللي مضى يكفي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://na7oola-3sl.ahlamontada.net
 
لم يمنعنا أحد من أداء فروض الصلاة في وقتها داخل الاكاديمية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
N@7Oola-3sl.ahlamontada.net :: ¨¨°~*§¦§ منتديات النجم إبراهيم دشتي §¦§*~°¨¨¨ :: شارع الصحافه-
انتقل الى: